من نحن؟

Traffic Jam_edited.jpg

نقوم بنشاطنا بواسطة العمل مع الجمهور:

>> عمل جماهيريّ مع مجموعات محليّة وناشطين لتحسين خدمات المواصلات العموميّة في الأحياء والمدن.

>> نشر وتحليل استطلاعات لفهم احتياجات المسافرين.

>> تفعيل خطّ طوارئ لمساعدة المسافرين في المواصلات العموميّة.

>> نشاط عبر الإنترنت أو في الميدان من أجل دعم النضالات الجماهيريّة على المستوى القُطريّ، مع ومقابل الوزارات ذات الصلّة وأعضاء الكنيست والبلديات المختلفة لتعزيز سياسات المواصلات المستدامة في إسرائيل، ومع وسائل الإعلام من أجل طرح قضية المواصلات العموميّة ووضعها على الأجندة، ومع المشغّلين من أجل تعزيز الوصول الأخضر إلى مراكز التشغيل.  

 

 

هدف الجمعيّة

  • العمل من أجل مواصلات عموميّة سريعة، مُتاحة ونوعيّة، وإضافة خطوط مواصلات عموميّة، بحيث يصبح نظام النقل العامّ بديلًا لائقًا عن استخدام المركبات الخصوصيّة والوقوف في الاختناقات المروريّة وتؤدّي إلى تقليل استخدام المركبة الخصوصيّة.

  • إعطاء أدوات للتنظيم الجماهيريّ للعمل على تحسين المواصلات العموميّة.

  • تعزيز الخطاب الجماهيريّ الإيجابيّ في موضوع المواصلات المستدامة.

  • مساعدة البلديات والمشغّلين الذين يريدون دفع ممارسات المواصلات الخضراء قدمًا.

  • تحسين حقوق ومكانة وظروف المسافرين في المواصلات العموميّة.   

كيف نقوم بذلك؟

  • بواسطة حملات بالإعلام وبالشبكات الاجتماعيّة.

  • من خلال مرافقة مجموعات وسكّان في المدن المختلفة والمحافظة على اتصال مباشر مع المسافرين.

  • بواسطة استطلاعات وأوراق موقف تساعد الجمعيّة على معرفة مواقف السكّان ومشاكل المواصلات العموميّة. تساهم المعلومات التي تُجمع على تخطيط خدمات المواصلات العموميّة بشكل أفضل للسكّان.

  • عمل مع البلديّات والشركات والمصالح التجاريّة من أجل الدفع قدمًا برزمة حلول مواصلات ملائمة للسكّان/العاملين.

  • فعاليات في مجال التربية والإرشادات في المدارس.

  • مؤتمرات، جولات، محاضرات وورش يقدّمها طاقم الجمعيّة في مختلف أنحاء البلاد. في هذه المحاضرات، نعرّف الجمهور على مصطلحات أساسيّة من عالم المواصلات، والنشاط والمدينيّة.

  • تفعيل مركز توجّهات الجمهور في الجمعيّة – تلقّي توجهات بشكل متواصل ويوميّ من المسافرين، وتقديم مساعدة تُحدث تحسينات عينيّة في خدمات المواصلات العموميّة.

  • عمل متواصل ويوميّ وتمثيل المسافرين أمام وزارة المواصلات، والشركات المشغِّلة للمواصلات العموميّة، والسلطات المحليّة، والبلديّات وغير ذلك.

لماذا نُسمّى 15 دقيقة؟

رؤيتنا هي "مدينة 15 دقيقة" تكون فيها الاحتياجات المدينيّة اليوميّة موجودة على مسافة 15 دقيقة سيرًا على الأقدام، أو بالدراجة الهوائيّة أو في الباص. العمل، البيت، المتاجر، الأماكن الترفيهيّة والتعليميّة والصحيّة – كلّها يجب أن تكون كلّها مُتاحة خلال هذه المدّة الزمنيّة.

أقيمت الجمعيّة سنة 2009 في القدس، حيث قام بتأسيسها يوسي سعيدوڤ وإيهود عوزيئيل اللذان قادا مجموعة سكّان من حيّ القطمون، أرادوا أن يصلوا ب15 دقيقة إلى مركز المدينة والمحطة المركزيّة. بفضل ذلك النضال الناجح، تأسّس خطّ 15 الذي يحقّق هذا الهدف ويحظى بشعبية كبيرة في المدينة. منذ سنة 2013، نحن مسجّلون كجمعيّة ونعمل على المستوى القُطريّ.

هل نستحق، برأيك، مواصلات عموميّة جيّدة، مسارات درّاجات هوائيّة مريحة وأرصفة واسعة؟ فقط إذا تنظّمنا وطالبنا الدولة والسلطات المحليّة بذلك يمكننا أن نغيّر الوضع!